-40/ علـى هامـش الحياة !

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هَـادئٌ هذا المساء ..

بـرودةٌ تختبئ فـي رُدهات هذه المدينة ..

وَ الانتظِـار رفـيق الجمـيع !

صَـمتٌ ولا شيء غـير الوقوف وَ عدّ الدقائـق !

لم يتغـير حَـالهم منـذ الأزل .. محبـون فـي صالةِ الانتظار .. وَ مُـغادرون بحثاً عـن حبٍ جديد !

تُـشرق شمسٌ وَ تغيب وَ لم يُحرك أحـدهم ساكِـناً !

حياتهم رتيبةٌ  مُـمللة !

هـم حتماً لا يـعيشون الحـياة .. 

ينتـظرونها ! !

وَ أظـن أنهم لن يعيـشوها مطلقاً !

على هامش الحيـاة حياتُهم !

مخرج .. كُـن أنت المستقبل الذي تتمنـاه

دامـت حياتكم متجددة!

Advertisements